خيارات حفظ الصفحة والطباعة

حفظ الصفحة بصيغة ووردحفظ الصفحة بصيغة النوت باد أو بملف نصيحفظ الصفحة بصيغة htmlطباعة الصفحة
قُلْ فَلِلَّهِ الْحُجَّةُ الْبَالِغَةُ ۖ فَلَوْ شَاءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ (149) (الأنعام) mp3
يَقُول تَعَالَى لِنَبِيِّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " قُلْ " لَهُمْ يَا مُحَمَّد " فَلِلَّهِ الْحُجَّة الْبَالِغَة " أَيْ لَهُ الْحِكْمَة التَّامَّة وَالْحُجَّة الْبَالِغَة فِي هِدَايَة مِنْ هُدًى وَإِضْلَال مَنْ ضَلَّ " فَلَوْ شَاءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ " فَكُلّ ذَلِكَ بِقُدْرَتِهِ وَمَشِيئَته وَاخْتِيَاره وَهُوَ مَعَ ذَلِكَ يَرْضَى عَنْ الْمُؤْمِنِينَ وَيَبْغَض الْكَافِرِينَ كَمَا قَالَ تَعَالَى " وَلَوْ شَاءَ اللَّه لَجَمَعَهُمْ عَلَى الْهُدَى " وَقَالَ تَعَالَى " وَلَوْ شَاءَ رَبّك لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْض " وَقَوْله " وَلَوْ شَاءَ رَبّك لَجَعَلَ النَّاس أُمَّة وَاحِدَة وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبّك وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ وَتَمَّتْ كَلِمَة رَبّك لَأَمْلَأَن جَهَنَّم مِنْ الْجِنَّة وَالنَّاس أَجْمَعِينَ " قَالَ الضَّحَّاك : لَا حُجَّة لِأَحَدٍ عَصَى اللَّه وَلَكِنْ الْحُجَّة الْبَالِغَة عَلَى عِبَاده .

اختر التفسير

اختر سوره

اختر اللغة